U3F1ZWV6ZTQ3NjQ1OTQ5NDQ1ODBfRnJlZTMwMDU5MTg0ODk0MzQ=

من يكون هانزي فليك الذي فاز مع بايرن ميونيخ بلقب دوري أبطال أوروبا 2020





صرح يواخيم لوف مدرب ألمانيا، أنه من المنطقي، أن يفوز بايرن ميونيخ بلقب دوري أبطال أوروبا على حساب باريس سان جيرمان في المباراة التاسعة التي جمعت الفريقين مساء الأحد، على ملعب النور  بمدينة لشبونة بالبرتغال. وقد كان هانزي فليك، مدرب بايرن ميونيخ، مساعد مدرب منتخب ألمانيا السابق مع يواكيم لوف عام 2006، يتوق لقيادة الفريق البافاري لثلاثية تاريخية الليلة، بعد فوزه بلقب الدوري والكأس بموسم الوباء كورونا. وقد أشاد مدرب الآلة في عموده بصحيفة بيلد أم زونتاج الألمانية بمهارات هانزي فليك التدريبية معلقا: أنه مدرب جيد، ولديه درجة مذهلة من القبول بين اللاعبين، ويمكنه تأسيس فريق وقيادته وتطويره. ويذكر أن المدرب هانزي فليك عمل كمساعد مدرب يواكيم لوف في المنتخب الألماني، وقاد الفريق المزدوج إلى لقب كأس العالم سنة 2014.
وفي ذات السياق، أكد يواكيم لو أن فليك يتمتع بدرجة عالية من الشغف، ويتميز أيضا بالكثير من القوة والانضباط  في عمله ويدافع دائمًا عن قناعاته. كما أوضح مدرب ألمانيا أن الفوز بكأس العالم في البرازيل، قبل ست سنوات سيوحدنا إلى الأبد، حيث أصبحنا أصدقاء.

وجذير بالذكر، أن المدرب هانزي فليك قد انضم إلى فريق العاصمة الالمانية بايرن ميونيخ العام الماضي، كمدرب مساعد، ثم كمدرب مؤقت وكان عليه البقاء في منصبه فقط لبضعة أيام، عندما كان بايرن ميونيخ يعتزم التعاقد مع نجم مدرب خلفا لكوفاتش. في ذلك الوقت، كانت علاقة الكرواتي باللاعبين سيئة، وكان أسلوب النادي يحتاج إلى المزيد من الروح الجماعية. بعد توليه المهمة، تمكن من الانتصار ثلاث مقابلات متتالية، وهو ما دفع بجديد وتمديد  عقد مدربها المؤقت إلى مدة شهر، بعدها، كذلك حقق نتائج ايجابية وغبير متوقعة، وفي وقت قصير مددت الإدارة العقد مع المدرب حتى نهاية الموسم، قبل اتخاذ قرار تمديده حتى عام 2023.

لقد حقق فريق بايرن ميونيخ الفرصة الذهبية، وكرر إنجازه للمرة الثانية، في عمر الكروي، بتتويجه بالثلاثية التاريخية (الدوري وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا)  في تاريخهم الطويل، بعد أن فاز بها تحت قيادة مدربه السابق يوب هاينكس خلال موسم 2012-2013، ليصبح سابع نادي في القارة العجوز، يحقق هذا الانجاز. والفريق الأول في ألمانيا للمرة الثانية بعد تحقيق لقب دوري أبطال أوروبا 2020

لقد أشاد الجميع، بهذا المدرب الذس حقق لقب دوري أبطال أوروبا 2020، حيث قال لاعب خط الوسط الدولي الفرنسي كورنتين توليسو: "لقد غير الكثير من الأشياء، لقد أحضر فريقا تكتيكيا جديدا وعقليته أيضا، وهذا ما أحدث الفارق اليو، وأضاف  إنه مدرب جيد، يتحدث كثيرا مع لاعبيه ويقدم أشياء كثيرة وخصوصا الثقة، وهي ما يحتاجها اللاعبون في المدرب.

من جهة اخرى، أشاد اللاعب الدولي ومهاجم البايرن توماس مولر، والذي عمل مع تسعة مدربين في مسيرته الاحترافية الطويلة في النادي، بدور مدربه هانزي فليك، حيث قال: "أسلوب لعبنا لم يكن منظمًا جيدًا، منذ (الإسباني) بيب جوارديولا"، والذي أشرف على تدريب النادي من 2013 إلى 2016. ويستنتج أن المدرب هانزي فليك حامل لقب دوري أبطال أوروبا 2020، يملك فلسفة وتنظيم لما يجري داخل رقعة الميدان.
يكفي أن نستحضر هنا شهادة مجلة "كيكر" وهي المجلة الأكثر شعبية داخل ألمانيا: "بعد أسابيع قليلة من تثبيته في منصبه وفي وقت قصير، أعاد المدرب المؤقت لبايرن هويته، وعاد البافاريون للسيطرة مجددا؛ حيث الكرة تتحرك، واستعاد الفريق السيطرة، والتحركات بين الخطوط تسير بشكل صحيح، والتحولات (من الدفاع الى الهجوم) مستهدفة، لقد بات اللعب أكثر تنظيما".

ختاما، وبالمقابل، فقد كان  المدرب الألماني توماس توخيل، مدرب فريق باريس سان جيرمان، يطمح للفوز بأول ألقابه في تاريخ البطولة الأوروبية، بعد أن حجز مقعدا للفريق في النهائي لأول مرة في تاريخه المهني الشخصي، وتاريخ فريق باريس سان جيرمان، وذلك بعد عدة محاولات فاشلة.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق