U3F1ZWV6ZTQ3NjQ1OTQ5NDQ1ODBfRnJlZTMwMDU5MTg0ODk0MzQ=

صياغة وتركيب الفكرة الرئيسية أو الأساسية للوثائق بمادة التاريخ



يرى مجموعة من الباحثين ودارسي الديداكتيك أن الفكرة نميز فيها بين نوعين، وهما:
الفكرة الأساسية الصريحة:
وهي عبارة يصوغها الكاتب، إذ قد تقع في بداية الفقرة، أو في وسطها، أو في نهايتها، وتتضمن جل ما يريد الكاتب أن يقوله حول الموضوع، وما يتبعها من كلام أو يسبقها هو توضيح لها أو تفسير أو استمالة وتأكيد.
الفكرة الأساسية الضمنية:
 وهي عبارة يصوغها المتلقي أو القارئ  بعد استعاب وإدراك مضامينها في الفقرة، وينبغي أن تتضمن كل ما يقوله الكاتب عن الموضوع، لتبقى الجمل الأخرى شرحا لها أو تفسيرا أو تأكيدا.

خطوات صياغة الفكرة الرئيسية في مادة التاريخ:


طبعا لتركيب الفكرة الأساسية في مادة التاريخ، لابد من اتباع بعض الخطوات الأساسية، وهي:
  •        قراءة الوثائق قراءة متأنية وفحصها (النصوص، الخرائط التاريخية..) ؛
  •        طرح السؤال الآتي: ما هو الموضوع الذي تعالجه الوثائق أو النصوص؟
  •        استثمار السياق التاريخي للوثائق التاريخية من زمن ومكان وأحداث تاريخية،
  •        استثمار أسئلة الامتحان التي تستنطق الوثائق التاريخية، فغالبا ما تطرح أسئلة الاستخراج على الأفكار الجوهرية للوثائق. وبالتالي، يمكن استثمارها بنوع من الذكاء. فمثلا، حينما يطرح سؤال: استخرج من الوثيقة رقم 1 الضغوطات الاقتصادية على المغرب قبل الحماية الفرنسية؟ فأتوماتيكيا، يعني أن الفكرة الأساسية للوثيقة تحوم حول أبرز الضغوطات الاقتصادية على المغرب قبيل الحماية؛ سؤال اخر: استخلص من الوثيقة رقم 2 عوامل فشل الاصلاحات المخزنية في عهد الحماية بالمغرب؟ فمرة اخرى، نستنبط ان الوثيقة التاريخية تجيب عن هذا السؤال المحوري، وبالتالي، ففكرتها الرئيسية هي أهم عوامل فشل الاصلاحات المخزنية بالمغرب في عهد الحماية الفرنسية. 
  •        تحديد وصياغة المضامين والعناوين الاساسية، هنا يمكن أثناء قراء الوثائق التاريخية قراءة متأنية تلموين أو تسطير الكلمات المفتاحية أو الأفكار الأساسية حتى يسهل حصرها في عناوين التي يمكن اعتبارها بمثابة مضامين؛
  •        تركيب المضامين في فقرة متجانسة ومركبة مثل فقرة العرض في الموضوع المقالي ويجب أن تكون الفقرة موجزة، تقل عن خمسة سطور مثلا. ولابأس أن أن أشير إلى أن  الفكرة الأساسية هي في الاصل عبارة يصوغها المتلقي أو القارئ  بعد استعاب وإدراك مضامين الوثائق التاريخية في فقرة، وينبغي وجوبا أن تتضمن جوهر ولب الوثائق التاريخية.


الشريط التعليمي لخطوات تركيب الفكرة الاساسية في مادة التاريخ



سأقترح عليك عزيزي التلميذ عدة مفاتيح يمكن اتباعها لنهج وصياغة الفكرة الأساسية أثناء الاشتغال على الوثائق التاريخية بكل سهولة، وإن شاء الله بعد المشاهدة ستتمكن من استعاب كيفية الصياغة وبالتالي تطوير مهارة التركيب لديك.

سنجيب كذلك ونقارب ما يلي:

هل يمكن أن استثمر السياق التاريخي في انشاء الفكرة الأساس للوثائق التاريخية؟

هل يمكن استثمار الاسئلة المطروحة على الوثائق التاريخية؟

هل يمكن استعمال خاصية النسخ لبعض فقرات الوثائق التاريخية؟


هذا الشريط التعليمي يشرح كيفية صياغة الفكرة الأساسية بمادة التاريخ في الامتحان الوطني والجهوي.



تصويب: الفكرة الأساس لغويا خاطئة

تذكر، أنه لا يصح لغويا أن نقول الفكرة الأساس، بل الصواب لغويا هو أن نقول الفكرة الأساسية. لأن الأساس اسم جامد ولا يوصف به إلا أن يكون على ضرب من التجوز الذي لا يعرف ولا يشتهر في الكلام. لهذا، لا يصح قول الفكرة الأساس.








تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق